المدائح العلویة في العراق العثماني؛ دراسة وتحلیل

نوع المستند : علمی ـ پژوهشی

المؤلف

أستاذة مساعدة في قسم اللغة العربیة وآدابها، کلیة الآداب، جامعة قم، قم، إیران

10.30465/afg.2021.6274

المستخلص

العهد العثماني هو ثاني أقسام العصر الترکي (أو العصر الانحطاط علی زعم بعض الدراسین، المنقسم علی القسمين: المملوکي و من ثمّ العهد العثماني) ، ومن الملحوظ في أدب العصر الترکي ولاسیّما أدب العصر العثماني قلةُ الدراسات والبحوث عن الأدب العربي في هذه الفترة لأسبابٍ ما. ومن السمات البارزة لأدب هذه الفترة هو انطباعه بالطابع الدیني وازدهاره في حقل المدائح النبوية التي تشتمل علی مدح النبي محمد (ص) والأئمة الأطهار(ع) من قبل بعض الشعراء الذين نظموا أشعاراً رائعة في هذه المجالات. فمن هذا المنطلق، هذه المقالة وفقاً للمنهج الوصفي- التحلیلي قد رمت إلی تعریف إجمالي للمدائح النبوية و تحلیل المدائح العلوية التي تناولها الشعراء العراقیون في الفترة العثمانية، بمثابة فرع من فروع المدائح النبوية.من أهم النتائج التي توصلت إليها هذه المقالة هي إن شعراء العراق العثماني سواء کانوا من الشیعة أو أهل السنة، کثیراً ما نظموا قصائدَ علویات تحتوي علی مضامين منها: التغني بأرض مدینة النجف الأشرف، الحدیث عن ولاية الإمام علي (ع) و واقعة الغدير وبيان صفاته وفضائله إضافة إلی أنه من المستحیل أو علی الأقل من الصعب أن نفضّل بعض فضائل الإمام علي(ع) ومناقبه علی البعض الآخر في المدائح العلویة للشعراء العراقیین في الفترة العثمانية.

الكلمات الرئيسية


عنوان المقالة [English]

Alawite praises in Ottoman Iraq; A Study and analysis

المؤلف [English]

  • Azade Montazeri
Assistant Professor of Arabic Department, Faculty of Literature, Qom University, Qom, Iran
المستخلص [English]

The Ottoman Era is the second period of the Turkish era (or the era of decadence, as some scholars and critics have called it) and it is after the fall of Baghdad in 656 AH, which itself consists of two periods, the first is the Mamluk era and the second one is the Ottoman era. The common saying about calling this age the era of decadence is due to the claim of some literary scholars that the literature of this age, with its two parts, the Mamluk and the Ottoman, is rigid, and has no creativity share in it, But From the point of view of some great critics such as Taha Hussein, this age was not a dark age, and we should not call it the era of decadence. Since this designation may lead to the refusal of literary students to research and delve into the literature of this era, and also this article is not satisfied with this unfair designation in the field of literary studies and treatments, so it affects that this specific period that came after the Mamluk era is called the Ottoman era according to the other historical designations like The Islamic era, the Abbasid era, etc. regardless of whether a judgment was issued in it, whether positive or negative. What is important for this article is that every literary historical era, whatever it is, is distinguished by its special features without other eras. What is noticeable in this era is the flourishing of religious literature and the religious feature that surrounded many of the literary effects and productions in the Mamluk and Ottoman eras. It is noticeable in the literature of the Turkish era, especially the literature of the Ottoman era, lack of research on Arabic literature during this period for some reasons. Among the salient features of the literature of this period is that it is imbued with religious flavor and it is flourished as regards prophetic praises, consisting of praises of Prophet Muhammad (pbuh) and the purified Imams (pbuh) by some poets who composed great poems about them. Therefore, this article, adopting a descriptive-analytical methodology, aims to characterize the period known as Ottoman Iraq. It also analytically examines most of the prophetic praises and their content addressed by Iraqi poets in general and Alawi praises, in particular, in the Ottoman period to answer the following questions:
1- What are the contents used in the Alawi praises of the poets of Ottoman Iraq? 2. What is the most focus of Iraqi Sunni poets in Praise of Imam Ali (pbuh) related to the Ottoman era? 3. What dimension of the personality of Imam Ali (peace be upon him) received increasing attention in the Alawite praises of Iraqi poets during the Ottoman period?  Some of the most important findings of this article are as follows: poets of the Ottoman Iraq, both Shiites or Sunnis, often compiled Alawite poems that contained contents, including: songs about the land of the holy city of Najaf, speeches about the mandate of Imam Ali (pbuh) and the day of al-Ghadeer and his character and moral virtues. Furthermore, it is impossible or at least difficult for us to prefer some of the virtues and merits of Imam Ali (pbuh) over others in the Alawite praises of the Iraqi poets of the Ottoman period. Also, Among the poets of Ahl al-Sunnah whose we have studied and analyzed their poems in this article are Abd al-Husayn al-Azri and Abd al-Baqi al-Omari, who composed the virtues and virtues of Imam Ali (pbuh). From the point of view of Al-Omari's opinion that Imam Ali (pbuh) is the supporter of truth and his assistant, and he is brighter than the sun, which is no doubt about him but he is the same as certainty. IN addition to what Al-Azri composed  about Imam Ali (pbuh )’s knowledge and his justice, both of them, he believes that after the martyrdom of Imam Ali (pbuh), Muslims not only lost him, but they lost his justice too as it appears that the caliph of Umar acknowledged Ali (pbuh) justice in many places that it was difficult for him so he always resorted to Ali’s Justice (PBUH) in various cases, then the poet deals with the asceticism of Imam Ali (pbuh )as his asceticism did not prevent him from participating in the war and his heroism in it. There are many other topics that indicate their love for Ali (PBUH) even though they are Sunnis.These contents, along with other studies and research in this field, suffice for us to prove this claim that the love of Ali (PBUH) affects all hearts, centuries, religions and sects.

الكلمات الرئيسية [English]

  • The age of decline
  • Ottoman era
  • Iraq
  • Praise of Imam Ali (pbuh)

مدایح علوی در شعر شاعران عراقیِ دوره عثمانی

آزاده منتظری[1]

چکیده

دوره عثمانی، مرحله دوم از عصر ترکی- یا عصر انحطاط طبق ادعای برخی از ناقدان و محققان - در تاریخ و ادبیات عربی به شمار می آید که پس از دوره مملوکی واقع شده است. از وجوه تمایز این دوره در مقایسه با دوره های ادبی پیشین این است که آثار ادبی بیش از گذشته رنگ و بوی مذهبی به خود گرفته به علاوه اینکه یکی از انواع ادبی تحت عنوان «مدایح نبوی» در ادبیات این دوره رونق یافت. در این راستا این مقاله، با تکیه بر روش توصیفی- تحلیلی ، به معرفی اجمالی مدایح نبوی و بررسی مدایح علوی ( در شأن امام علی(ع) )، به عنوان یکی از زیر شاخه های آن در اشعار شاعران عراقی-  شیعه و سنی – در دوره عثمانی پرداخته است. از مهم ترین نتایج حاصل از این پژوهش این است که بخش عمده ای از شعرهای علوی به مضامینی همچون خلافت امیر المؤمنین علی(ع) و واقعه غدیر، بیان ویژگی ها و فضائل آن حضرت و نیز سروده هایی درباره شهر نجف اشرف ختصاص دارد، مضافا بر اینکه ترجیح دادن برخی از فضایل حضرت علی (ع) بر برخی دیگر در مدایح علوی شاعران عراقی در دوره عثمانی غیر ممکن و یا حداقل دشوار است.

کلیدواژه ها: عصر انحطاط، دوره عثمانی، عراق، مدایح علوی.

 

 



[1] استادیار گروه عربی دانشکده ادبیاتِ دانشگاه قم (نویسنده مسئول): a.montazeri@qom.ac.ir    

1.الکتب                                                                                                                           
ـ ابن إياس، محمد(1984م). بدائع الزهور في وقائع الدهور، تحقيق:محمد مصطفى، ط3.القاهرة: الهيئة العامة المصرية للکتاب.
ـ الأزري، عبد الحسين،(د.ت). الديوان،ط1.بيروت: مؤسسة النعماني.
ـ آلکمّونه، محمد علي (1948م ). الديوان. جمعه وعلّق عليه: محمد کاظم الطريحي، ط1،النجف: دار النشر والتأليف.
- الأمين،سید محسن،(1983م). أعیان الشیعة، بیروت: دار التعارف للمطبوعات.
- الأميني، محمد هادي (1992م)، معجم رجال الفکر والأدب في النجف، الطبعة الثانية.د.ن.
ـ بحر العلوم، محمد صالح (1968م ). الديوان، ط1، بغداد: مطبعة دار التضامن.
-بطي، رفائیل (1923م). الأدب العصري في العراق العربي، الطبعة الأولی، مصر: المطبعة السلفية.
ـ البکري، محمد بن أبي السرور، (1995م). المنح الرحمانية في علماء الدولة العثماني، تحقيق: ليلى الصباغ، الطبعة الأولی، دمشق: دار البشاير.
- بکری شیخ، أمين ( 1392ق). مطالعات في الشعر المملوکی والعثمانی. بیروت: دار الشروق.
-جهاد، محمد علي(2003م). معجم الأدباء من العصر الجاهلي حتی سنة 2002م، الطبعة الأولی، بیروت: دار الکتب العلمية.
ـ الحبوبي، محمد سعيد(1983م). الديوان، أعدّه: عبد الغفّار الحبوبي، الطبعة الأولی، العراق: دائرة الشؤون الثقافية.
ـ الحلّي، جعفر (د.ت). ديوان سحر بابل وسجع البلابل، الطبعة الأولی، (بدون ناشر).
ـ حسون، علي ( 1994م). تاريخ الدولة العثمانية، الطبعة الثالثة، بيروت: المکتب الإسلامي.
ـ الحسيني، عبد الرزاق(2008م). تاريخ العراق السياسي الحديث، الطبعة السابعة، بيروت: دار الرافدين.
- حمداوي، جمیل(2007م). شعر المديح  النبويفيالأدبالعربي، الطبعة الأولی، بيروت: منشورات  المکتبة العصرية.
ـ الخاقاني، علي(1964م). شعراء الحلة أو البابليات، الطبعة الثانیة، بيروت: دار الأندلس.
ـ الخاقاني، علي(1408هـ). شعراء الغريّ، الطبعة الأولی، قم: مکتبة آية الله العظمى المرعشي.
-. داخل السيد حسن (1996م). معجم الخطباء ،بیروت: منشورات المؤسسة العربية للطباعة والإعلام.
- الزرکلي، خیر الدين(1980م). قاموس تراجم لأشهر الرجال والنساء من العرب والمستعربین والمستشرقين، بیروت: دار العلم الملايين.
ـ شُکُر، عبد الحسين (1411هـ). الديوان، الطبعة الأولی، قم: انتشارات الشريف الرضي.
ـ العمري، عبد الباقي(1964م). الترياق الفاروقي، الطبعة الثانیة، النجف الأشرف: دار النعمان.
الغراوي، عباس (1962م). تاريخ الآداب العربي في العراق، الطبعة الأولی، بغداد: مطبعة المجمع العلمي العراقي.
ـ فروخ، عمر(1989م)، تاريخ الأدب العربي، الطبعة الخامسة، بيروت: دار العلم للملايين.
ـ الکاظمي، الشيخ جابر(1950 م). تخميس الأزرية في مدح النبي والوصي والآل صلوات الله علیهم أجمعين، الطبعة الأولی، النجف: منشورات المطبعة الحيدرية.
- مبارک، زکي (1935م).المدائح النبوية في الأدب العربي، الطبعة الأولى، بیروت: منشورات المکتبة العصرية،.
ـ المحبي، محمد(د.ت).خلاصة الأثر في أعيان القرن الحادي عشر، بيروت.
ـ محمد، محمود سالم ( 2012م). أدب الدول المتتابعة: الدولة العثمانية، الطبعة الأولی، ابوظبي: هيئة ابوظبي للسياحة والثقافة ودار الکتب الوطنية.
ـ موسى باشا، عمر(1999م ). تاريخ الأدب العربي: العصر العثماني، الطبعة الأولی، دمشق: دار الفکر.
ـ الموسوي، السيد باقر(1414هـ ). الديوان، الطبعة الأولی، ايران: انتشارات الإمام الهادي(ع).
ـ الموسوي الهندي، السيد رضا،( 1988 م)،الديوان، جمعه: السيد موسى الموسوي، الطبعة الأولی، بيروت: دار الأضواء.
ـ الهاشمي البغدادي، محمد (1977م ). الديوان، جمع وإعداد: عبد الله الجبوري، الجمهورية العراقية.
ـ ياغي، اسماعيل (1996م). الدولة العثمانية في التاريخ الإسلامي الحديث، الطبعة الأولی، الرياض: مکتبة العبيکان.
-یعقوب، إميل  (2009). معجم الشعراء منذ بدء عصر النهضة،الطبعة الأولی، بيروت: دار صادر.
 
2. المجلات                                                                                                                           
-الزبیدي، علي أحمد(1979م). «أدب العراق في العهد العثماني».کلیة الآداب جامعة بغداد،العدد 26، صص466-486.
- حمادي الفلاحي، سلام علي( 2019م). «المدائح العلوية في الأندلس عند المرابطین وبني الأحمر دراسة وصفية»، مجلة کلية التربية الاسلامية، المجلد25، العدد 103.صص 594-622
-سکر، راتب(1423هـ). «قضایا معرفیة ومنهجیة في تحدید العصر العثمانی وتقویم أدبه»، التراث العربي،العدد 85،صص 61-73.
- شیروی خوزانی، مصطفی( 1389ش). «بررسی خلق وخوی حضرت علی(ع) از منظر شاعران معاصر عرب»، مجلة پژوهش­نامه علوی، سال1، ش 1، صص3-30.

-نعمتي قزویني، معصومه؛ عبدی، رعنا (1397ش). «غدیر از منظر شعر آیینی عراق»، مجلة پژوهش­نامه علوی، سال9، شماره 2، صص 119-141.